31‏/01‏/2010

رسالة إلى كل شاب طموح يعاني من بيئة سلبية

تفكيرقرأت مقالة في مدونة المسعودي يتحدث فيها عن خطاب القاه الرئيس الأميريكي روسيفلت في خطاب له عام 1910 م في باريس لكل الطموحين الذين يرغبون في الوصول إلى العلى ...

تابع الموضوع في مدونة المسعودي ( رسالة إلى كل شاب طموح يعاني من بيئة سلبية ) .

وهذا نص الرسالة مع الترجمة لها إلى العربية ( الترجمة للأخ عماد المسعودي ) :

ليس المهم هو رأي المنتقد، وليس المهم هو الشخص الذي يتتبع كبوات الرجل القوي أو الذي يقترح طريقة أفضل لعمل شيء ما. إن الأهمية تعود إلى الشخص الخائض لغمار المعركة، الشخص الذي صُبِغَ وجهه بالغبار والعرق والدماء. الشخص الذي يحاول جاهداً، ويخطأ، ويقصر في عمله مرة تلو الأخرى، لأنه لا يوجد عمل مكتمل بدون خطأ أو تقصير. ولكن، هذا الشخص يواصل العمل والإنتاج. لديه رغبة جامحة في الوصول إلى النجاح، ويكدس وقته وجهده لغرض مجدي. هذا هو الشخص الذي في أفضل الأحوال سيطعم حلاوة النجاح، وفي أسواء الأحوال – إن فشل – على الأقل سيفشل وهو رافع رأسه لمقدرته على خوض التحدي بشجاعة بعيداً عن أصحاب النفوس الجبانة التي لا تعرف النصر أو الخسارة.




الصراحة خطاب مؤثر جدا من الرئيس الأميريكي روسلفيت ، فهذا هو رئيسهم يتحدث عن عدم الإستسلام بالرغم من المعوقات والصعوبات .. ولكن في المقابل ما هي خطابات الزعماء العرب .. بالكاد يستطيعون أن يلقوا خطاب ويقرأوه من على الورق .

ارجوا ان تتحسن الأحوال في الوقت القريب جدا ويزول التعفن من على الوطن العربي

12:20 م مشاركة:

0 من التعليقات:

شاركنا رأيك على المقال.

احصل على آخر التحديثات على صندوق بريدك
ادخل بريدك في المستطيل التالي' وسوف نرسل اليك آخر المستجدات في الموقع.

استقبال عبر FeedBurner
back to top